المدونة

مناهج البحث

ما هي أهم مبادئ المنهج العلمي؟

2022-06-04 الكاتب : أ/ وائل السديمي مشاهدات : 11550 مره
ما هي أهم مبادئ المنهج العلمي؟
ذات صلة
فهرس المقال

مبادئ المنهج العلمي تمكن الباحث العلمي من أن يلم بكافة المعايير الخاصة بالبحث العلمي لكي يتم السير وفق مفادها وتطبيقها بشكل قويم. مما يوضح الاستناد إلى مبادئ البحث العلمي باعتباره يتضمن مجموعة من المسلمات التي يتم افتراض صحتها، وقد تم تأسيس معامل علم النفس في مختلف الدول بدعوى تطوير مبادئ المنهج العلمي، ما رأيك أن نتعرف أكثر عن هذه المبادئ!

 

مقدمة حول المنهج العلمي

يعتبر البحث العلمي المُنظم طريقة مميزة لتحقيق الرفاهية والنهضة، وللبحث العلمي مجموعة من المناهج، والمنهج العلمي هو عبارةٌ عن طريق مستقيم يمثل الخطة التي يتم وضعها وذلك للوصول إلى النتائج الخاصة بالبحث من خلال تحليل وتنظيم وتنسيق كافة المهام وكذلك من خلال مجموعة من النظريات والقوانين التي تجعلك تحصل على مجموعة من الحلول للإشكالية الخاصة ببحثك.

 

ما هو المنهج العلمي- Scientific curriculum؟

يعتبر المنهج العلمي هو عملية طرح مجموعة من الأفكار، ويتم تحديد مدى صحة أو خطأ هذه الأفكار من خلال مجموعة من الأدلة والبراهين، وكذلك يُعد المنهج العلمي طريقةً تمكن الباحث من إجراء تحليل وتنظيم لكافة المهام، والمساهمة في التوصل إلى مجموعة من الحلول التي ترتبط بالمشكلة الخاصة بالدراسة.

 

ما هو تعريف مبادئ المنهج العلمي؟

تعتبر مبادئ المنهج العلمي بمثابة مجموعة من الطرق التي يتم الاعتماد عليها لإجراء دراسةٍ دقيقة للتقصي عن مشكلة محددة، وكذلك فهو طريقة تستخدم للوصول إلى النتائج الخاصة بالبحث وتفسيرها.

 

ما هي أهم مبادئ المنهج العلمي؟

للمنهج العلمي مجموعة من المبادئ، سنتناول من خلال هذه الفقرة أهم مبادئ المنهج العلمي وشرح يوضح كل مبدأ من هذه المبادئ من خلال الآتي:

 

مبادئ المنهج العلمي

 

أولًا: الموضوعية

وتعني التحرر من النزاعات الذاتية، والأهواء الشخصية، والميول والتحيز والعصبية والفروض والخلفيات الثقافية السابقة. وتدعو الباحث للوقوف موقفا محايدا أمام ما يدرس من ظواهر نفسية، فلا يصدر أحكاما ذات صبغة خلقية، ولا ينفعل انفعالا شخصياً إزاءها.

 

وأن سجل الحقائق والوقائع. كما هي موجودة فعلا في الواقع، وليس كما ينبغي أن تكون، أو كما يريدها هو أن تكون. ومن دلالات الموضوعية إنه إذا درس باحثان ظاهرة واحدة وهما مستقلان عن بعضهما - فإنهما يحصلان على نفس النتائج.

 

ثانيًا: الملاحظة

يقوم المنهج العلمي أيضا على الملاحظة الموضوعية، وتعتبر من أهم مبادئ المنهج العلمي وتعني ملاحقة الظاهرة وتسجيلها ووصفها ورصدها دون تدخل من قبل الباحث. وتعني الملاحظة أن يقف الباحث متحفزا لظهور الظاهرة فيرصدها عند ظهورها.

 

ثالثًا: التجربة

من المبادئ التي يرتكز عليها المنهج العلمي في علم النفس التجربة ولا يقصد بها التجربة الذاتية الشعورية أو الخبرة الشخصية للباحث ويقصد بالتجربة هنا قيام الباحث متعمدا باصطناع الظاهرة التي يريد دراستها اصطناعا تحت الظروف التي يريدها. والمفروض أن تكون الظاهرة (المصنوعة) تجريبيا مشابهة، إلى أقصى حد، الظاهرة الطبيعية.

 

رابعًا: الإجرائية

الإجرائية تعتبر من مسلمات المنهج العلمي، وتعني ضرورة قيام الباحث بتعريف ظاهرة وتحديدها قبل دراستها أي وصف الظاهرة كما تظهر في وحدات سلوكية محددة يمكن ملاحظتها وقياسها.

 

والإجرائية التي تعتبر من أبرز مبادئ المنهج العلمي تعني الابتعاد عن الألفاظ والتعاريف الفلسفية، أو العامة أو الغيبية. وعلى هذا النحو يقال في تعريف الذكاء تعريفاً إجرائيا أنه ما تقيسه اعتبارات الذكاء.

 

خامسًا: القياس

القياس من أسس المنهج العلمي، له أهمية كبيرة لمساعدة الباحث العلمي على جمع المعلومات وذلك من خلال استعراض ودراسة كل فرد من أفراد العينة ، وبذلك نستطيع أن نتعرف على كم وكيف الفروق التي توجد في استجابات الأفراد.

 

ومن وسائله الاختبارات والاستخبارات والامتحانات ، والأجهزة، والمعدات، والآلات والمواقف العلمية، والمقابلات. ومن أبرز أنواعه ما يسمى بالأسئلة الموضوعية، وهي أسئلة محددة المعنى ولها إجابات صحيحة مهددة أيضا.

 

ولا تتأثر الاختبارات بأي حالٍ من الأحوال بالعوامل الذاتية لدى المصحح، ومن أمثلتها أسئلة الاختيار المتعدد، وتكملة الجمل، والمزاوجة أو الموافقة - والخطأ والصواب، والمرادفات والأضداد.

 

وهناك ما يمكن وصفه بالقياس الجمعي الذي يستهدف قياس جماعات كبيرة من الأفراد، ويستخدم الاختبارات والمقاييس المختلفة. وهناك الاتجاه الفردي في القياس ومما تعتمد عليه الطريقة الإكلينيكية أو العيادية في جمع المعلومات كطريقة تاريخ الحالة.

 

بإمكانك أن تتعرف على أهم انواع مناهج البحث العلمي من خلال هذا المقال.

 

ما هي عناصر المنهج العلمي؟

يتساءل الكثير من الباحثين عن عناصر المنهج العلمي، وسنوضح من خلال هذه الفقرة أهم العناصر مع توضيح شرحٍ بسيط لها، وأهم هذه العناصر ما يلي:

 

أولًا: تحديد مشكلة البحث

بالتحدث عن المشكلة البحثية، فإنها تعتبر من أهم العناصر أو المكونات الخاصة بالبحث العلمي، وينبغي أن تكون المشكلة الخاصة بحثك والتي اخترتها قابلةً للدراسة، وكذلك يجب ألا تكون من خيال الباحث، وعلى كل باحث أن يُركز أن تكون المشكلة الخاصة بالبحث واقعية، ويمكن لأي شخص أن يلاحظها بسهولة.

 

ثانيًا: وضع التساؤلات والفرضيات الخاصة بالدراسة

تعتبر خطوة وضع التساؤلات أو الفرضيات الخاصة بالدراسة من أهم الخطوات التي يجب أن يهتم الباحث بها، وسنوضح باختصار متى يستخدم الباحث كل من التساؤلات والفرضيات كالتالي:

 

1-تساؤلات البحث

يتم وضع مجموعة من التساؤلات الخاصة بالبحث إذا كنت تستعد لإجراء الدراسة الوصفية، وكذلك في الأبحاث التي لا تظهر فيها كافة المُتغيرات البحثية، وفي حالة هذه الأبحاث يقوم الباحث بالبدء في صياغة مجموعة من التساؤلات، وتحتوي التساؤلات على متغير واحد مستقل، ويمكن أن تحتوي على متغير مستقل ومتغير تابع.

 

2-فرضيات البحث

يتم وضع فرضيات البحث بشرط أن تعبر عن العلاقة بين جميع المتغيرات، ويمكن تعريف الفرضية بأنها تعتبر تخمين يضعه الباحث ويساهم هذا التخمين في حل المشكلة الخاصة بالدراسة، وينبغي اختبار المتغيرات التي تم إعدادها لتوضح العلاقات بين المتغيرات من خلال المعادلات الإحصائية مثل معامل الارتباط ومعادلة الانحدار وغيرها.

 

عناصر المنهج العلمي بصيغة PDF 

بإمكانك أن تعرف أكثر عن عناصر المنهج العلمي إذا قرأت المزيد من المعلومات بخصوصه، وتقدم لك شركة مكتبتك تلك المعلومات عن عناصر المنهج العلمي PDF بطريقة منظمة لتزيد من معرفتك.

 

تعرف على أهم أنواع البحوث العلمية من خلال هذا المقال.

 

ما هي مراحل المنهج العلمي؟

نرغب في أن نقوم بتعريفك عن مراحل المنهج العلمي، أو أن نوضح لك أهم خطوات المنهج العلمي، وتتمثل هذه الخطوات في كل من:

 

مراحل المنهج العلمي

 

أولًا: تحديد مشكلة البحث العلمي

تعتبر صياغة مشكلة البحث العلمي أول مراحل وخطوات المنهج العلمي، وليكون بحثك العلمي جيدًا يجب أن تحدد مشكلته بدقة، وابدأ في البحث عن مشكلة واقعية، ويجب أن تكون المشكلة قابلةً للحل، وينبغي أن يقدم حلك للمشكلة إضافة مميزة للبحث العلمي الخاص بك.

 

ثانيًا: صياغة مشكلة البحث العلمي

الخطوة الثانية في إعداد المنهج العلمي هي أن تشعر جيدًا عزيزي الباحث بالمشكلة التي اخترتها لإعداد البحث العلمي الخاص بك، وينبغي أن تبدأ كباحث في عملية البحث عن كافة الأسباب التي أدت لظهور هذه المشكلة، وكذلك ينبغي عليك أن تحدد مكان وزمان المشكلة، وبعد ذلك عليك أن تضع حلولًا لها.

 

ثالثًا: جمع المعلومات بخصوص المشكلة

الخطوة الثالثة من خطوات إعداد المنهج العلمي أن تعمل على جمع المعلومات التي تتعلق مباشرةً بالمشكلة البحثية الخاصة بك، وفي هذه الخطوة يكون من الأفضل لك أن تطلع على الدراسات السابقة التي تناولت المشكلة محل الدراسة، أو عبر التعمق في عملية البحث عن مشكلة الدراسة.

 

رابعًا: وضع الفرضيات والحلول

المرحلة التي تأتي بعد جمع المعلومات هي عملية صياغة الفرضيات الخاصة بالمشكلة، وتعتبر عملية صياغة الفرضيات أسلوبٌ فعال لإيجاد كافة الحلول المتعلقة بالمشكلة محل الدراسة، الفرضيات التي تضعها عزيزي الباحث يجب أن تكون قابلة بنسبة كبيرة لأن تتحقق، علاوةً على أنها يجب أن تكون منطقية.

 

خامسًا: فحص الحلول والفرضيات

تعتبر مرحلة فحص الفرضيات التي قام الباحث بصياغتها من أهم خطوات صياغة المنهج العلمي في البحث، فعندما تنتهي من وضع فرضياتك قم بفحصها، وذلك لتتأكد أنها صحيحة وقابلة بالفعل للتطبيق، وإن أهم ما يساعدك على ذلك هو أن تختار المنهج العلمي الملائم لبحثك العلمي.

 

سادسًا: نتائج البحث

تعتبر الخطوة الأخيرة من خطوات المنهج العلمي هي مرحلة التوصل إلى النتائج الخاصة برسائل الماجستير والدكتوراه، وفي هذه الخطوة يبدأ الباحث في عرض الحلول الخاصة بالمشكلة التي قام بدراستها بعناية في منهجية البحث العلمي، ومن خلال هذه الخطوة يستطيع الباحث أن يحصل على نتائج إيجابية تساهم في تقدم المجتمع ورقيه

 

بإمكانك أن تتعرف على تصنيف مناهج البحث العلمي من خلال هذا المقال.

 

حمل كتب عن مبادئ البحث العلمي pdf

نرغب في أن تتعرف كذلك على أهم المبادئ الخاصة بالبحث العلمي، وبإمكانك أن تقرأ أكثر عنها من خلال الضغط على مبادئ البحث العلمي pdf، وستجد الكثير من الكتب يمكنك أن تبدأ في تحميلها لمعرفة ما ترغب في معرفته من معلومات، وكذلك ستجد كتبًا عن عناصر المنهج العلمي PDF.

 

 

وبذلك تكون قد تعرفت على كافة المعلومات بخصوص مبادئ المنهج العلمي، وبإمكانك أن تستعين بـ مكاتب الخدمات الجامعية في شركة مكتبتك للمساعدة في إجراء الأبحاث العلمية، فقط تواصل معنا من خلال الواتساب الآن للحصول على الخدمة

 

مراجع يمكن الرجوع إليها

- العيسوي، عبد الرحمن (1997). أصول البحث السيكولوجي. لبنان: دار الراتب الجامعية.

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة