المدونة

الملحقية الثقافية

2021-01-31 الكاتب : أ/ محمد السديمي مشاهدات : 425 مره تسعى الملحقية الثقافية العُمانية بلندن إلى إعداد الأفراد المبتعثين لمواكبة التغير السريع الذي يشهده العالم عبر نسبتهم إلى أحسن الجامعات في جميع التخصصات من أجل إتاحة المهارات والمعلومات أمامهم حتى يتمكنوا من المساهمة في بناء السلطنة وتحقيق الأهداف المرجوة من ابتعاثهم للدراسة بالخارج.

لقد تم إنشاء الملحقية الثقافية العُمانية في لندن لتشرف على الطلاب المبتعثين للدراسة في المملكة المتحدة، وتهتم بأمور الثقافة والتعليم، ولتكون حلقة وصل بين المملكة المتحدة والسلطنة في الشؤون العلمية والتعليمية والثقافية.
أكمل القراءة »
2021-01-30 الكاتب : أ/ محمد السديمي مشاهدات : 150 مره لا أحد على مستوى العالم يستطيع أن ينكر التأثير الكبير لفيروس كورونا المستجد على حياتنا حيث نشأ عنه الكثير من المشاكل التي تواجهنا جميعًا، وكان من ضمن الفئات التي أثر عليها فيروس كورونا تأثيرًا بالغًا هي فئة الطلاب سواء طلبة المدارس أو الطلبة الجامعيين، وكان تأثير كورونا بالغًا على طلاب الدبلوم العام ذلك أنهم بعد حصولهم على درجات عالية كانوا يأملون أن يكملون دراستهم والالتحاق بالجامعة.
أكمل القراءة »
2021-01-30 الكاتب : أ / وائل السديمي مشاهدات : 73 مره يَرغب الكثير من الطلاب في استكمال دراستهم في الخارج، وذلك بسبب إمكانية اكتسابهم الكثير من المهارات المختلفة في مختلَف المجالات، وتعمل الدول أيضًا على زيادة برامج الابتعاث للخارج حيث تؤمِن الدول بأن الفرد هو الوحدة الأساسية في بناء المجتمعات، فتُعتبر برامج الابتعاث هي تنمية للموارد البشرية، وعندما يتم ابتعاث الفرد لتلقى العلم في الخارج من الدول المتقدمة فإن ذلك يعود بالنفع على المجتمع من الناحية الأكاديمية والعلمية، حيث يرجع إلى وطنه ويقوم بتطبيق ما درسه بالخارج، كما أن برنامج الابتعاث يعتمد على إرسال الطلبة الأكثر تميزًا لاستكمال الدراسة بالخارج في الدول المتميزة في المجال الأكاديمي الذي سوف يدرسه المبتعث.
أكمل القراءة »

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة