المدونة

قبول الجامعات ومعاهد اللغة الإنجليزية

أفضل جامعة لدراسة الماجستير في سلطنة عمان

2021-01-31 الكاتب : أ / وائل السديمي مشاهدات : 3056 مره
أفضل جامعة لدراسة الماجستير في سلطنة عمان
فهرس المقال

أفضل جامعة لدراسة الماجستير في سلطنة عمان

 

يتناول المقال الحالي أفضل جامعة لدراسة الماجستير في سلطنة عمان  ونبذة عن جامعة السلطان قابوس وبرامج الدراسات العليا في جامعة السلطان قابوس والمراكز البحثية في جامعة السلطان قابوس

تعتبر درجة الماجستير هي الدرجة العلمية التي تلي درجة البكالوريوس أو الليسانس، وتعتبر من مراحل الدراسات العليا، كما تعَد هي الخطوة التمهيدية للحصول على درجة الدكتوراه، وتعَد دراسة الماجستير من أكثر الدراسات الأكاديمية تنوعًا، حيث تتضمن الكثير من المجالات والتخصصات المختلفة هذا إلى جانب أنواع وأساليب التدريس المتنوعة؛ ويتميز الحاصلون على درجة الماجستير بالتعمق في تخصصهم كما يكون لديهم القدرة على تحليل وحل العقبات التي تقابلهم في دراستهم، كما أنها تفتح للحاصلين عليها آفاقًا وظيفية عديدة.  

ومن الممكن أن تتجاوز مدة دراسة الماجستير عامًا أو عامين، ويمكِن الإشارة إلى الأنواع المختلفة للماجستير في الجامعات المعتمدة كالتالي ماجستير العلوم، والآداب، وإدارة الأعمال، والقانون، والفلسفة، والأدب البريطاني، والبحوث، والتربية، والهندسة.. إلخ.

وللحصول على درجة الماجستير طريقان، الأول عن طريق دراسة عدد معين من الساعات المعتمدة من قِبل الجامعة ثم اجتياز الامتحان فيها، والثاني وهو الأكثر انتشارًا عن طريق عمل الطالب رسالة بحثية مكثفة في موضوع محدد في تخصصه تحت إشراف أحد الأساتذة المتخصصين في مجاله.  

جامعة السلطان قابوس

وتعَد جامعة السلطان قابوس من أعرق الجامعات الموجودة في سلطنة عمان، حيث تم تأسيسها عام 1986م، وتوجد الجامعة في مدينة مسقط، وهي جامعة مختلطة وتتيح الحصول على درجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في تخصصات متعددة، وتضم الجامعة الطلبة المحليين من سلطنة عمان كما تستقبل الطلبة الأجانب العرب وغير العرب.

برامج الدراسات العليا في جامعة السلطان قابوس

من الملاحَظ أن جامعة السلطان قابوس من أهم الجامعات في سلطنة عُمان التي يتم فيها دراسة برامج الدراسات العُليا من ماجستير ودكتوراه، وتلك هي الوسيلة اللازمة لإعداد الكوادر العلمية المتخصصة على أعلى مستوى، وذلك في جميع الكليات الموجودة بالجامعة فيما عدا كلية التجارة والاقتصاد؛ كما أنه من الملاحَظ أن عدد الطلاب الملتحقين ببرامج الدراسات العُليا يكاد يكون متساويًا بين طلاب الكليات العلمية (الطب والعلوم والزراعة والهندسة) وكليات الدراسات الإنسانية (الآداب والتربية)؛ كما أنه من الملاحَظ أن نسبة طلاب الدراسات العليا في كلية الهندسة وكلية العلوم وهي أكثر الدراسات المتعلقة بسوق العمل والتقدم التقني تصل إلى 32% من إجمالي عدد طلبة الدراسات العليا.

المراكز البحثية في جامعة السلطان قابوس

تحتوي جامعة السلطان قابوس على ثمانية مراكز بحثية متخصصة تتعد تخصصاتها بين الاتصالات والغاز والنفط والبيئة والمياه والدراسات العُمانية، وتعَد تلك المراكز نواة ممتازة لتطوير فكرة البحث العلمي في سلطنة عُمان؛ ويقترح بعض الباحثين زيادة الاهتمام بمنطق استخدام الإنترنت في الجامعة، وزيادة أجهزة الحواسيب، وتوفير الكوادر الفنية المطلوبة، وإجراء المزيد من الأبحاث عن فائدة الإنترنت في العملية التعليمية، وتأثير استخدام الإنترنت على تنمية قدرات التفكير الإبداعي، والارتقاء بمهارات استخدام أجهزة الحاسوب.

وقد تم إنشاء واحة المعرفة عام 2003م في سلطنة عُمان، التي تُعتبر من أبرز التطورات في البنية الأساسية للبحث العلمي، وتعَد أو مركز تقني في سلطنة عُمان، وكانت لها أهداف عديدة، مثل:

  1. ترقية الصناعات التقنية في السلطنة.
  2. تشجيع نشاط البحث والتطوير، حيث تشكل حاليًا كليتين لتقنية المعلومات.
  3. توفر من خلال برنامج منجم المعرفة Knowledge mine)) حاضنات لرعاية المشاريع الجديدة في مجالات الاتصالات والبرمجيات والوسائط الرقمية والإنترنت وغيرها من المجالات ذات الصلة.

ويُنتظَر أن يكون لتلك المؤسسة دور مهم في المستقبل في تطوير تقنيات الإنتاج، وأيضًا في توسيع قاعدة البحث العلمي في سلطنة عُمان، وتوثيق صلتها بالقطاعات الاقتصادية المختلفة.

 

 

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة