المدونة

النظريات العلمية

نظرية السمات لجوردون ألبورت

2018-11-12 الكاتب : أحمد مجدي مشاهدات : 6035 مره

    تحتل نظرية السمات لجوردون ألبورت مكانة هامة بين نظريات القيادة، حيث تناولت الدراسات والأدبيات السابقة في مجال القيادة عدداً من النظريات ذائعة الصيت مثل نظرية الرجل العظيم لتوماس كارليل إلا أنه وفي المركز الثاني تعتبر نظرية السمات هي ثاني أشهر نظرية في مجال القيادة إن لمن تكن أشهرها. يتناول فريق عمل موقع مكتبتك في المقال الحالي نشأة ومفهوم نظرية السمات لجوردون ألبورت فضلاً عن أهميتها وأبرز الانتقادات التي وجهت للنظرية.

نشأة ومفهوم نظرية السمات:

    نظرية السمات أو كما يطلق عليها أكاديمياً "نظرية السمة في علم النفس" هي أحد أبرز نظريات القيادة المقاربة لنظرية الرجل العظيم والتي تنص على أن القادة لا يمكن صناعتهم أو تأهيلهم حيث أن القادة يمتلكون سمات قيادية فطرية تميزهم عن غيرهم من الأفراد مثل الذكاء والقدرة على تحمل المسئولية واتخاذ القرار. وقد نشأت نظرية السمات في عام 1961 على يد "جوردون ويلارد ألبورت"، وهو عالم نفس أمريكي وقد كان من الرواد الأوائل الذين اهتموا بدراسة الشخصية الإنسانية.

أهمية وتطبيقات نظرية السمات:

   استفاد العديد من الباحثون من نظرية السمات في الكثير من المجالات المختلفة كما وظفها بعضهم لدراسة الفروق الشخصية المتباينة من فرد لآخر. وقد قام غوردون ألبورت بتقسيم السمات المميزة للفرد إلى سمات فردية وثانوية وسمات عامة. كما ساهمت النظرية في مجال الإرشاد والتوجيه بشكل كبير حيث اعتمد الباحثون في هذا المجال على فرضيات النظرية القائلة بأنه يجب دراسة الحالات الشخصية لكل فرد بشكل متعمق لفهم محركات ودوافع السلوك.

 

 

أبرز الانتقادات التي وجهت إلى نظرية السمات:

تم توجيه عدداً من الانتقادات إلى نظرية السمات وكان منها:

1- لم يوضح ألبورت بدقة العلاقة بين السمات المميزة للقادة.

2- لا يمكن الاعتماد بشكل أساسي على السمات وحدها لوصف الشخصية، حيث يجب على الباحث تحديد التفاعلات التي تحدث بين تلك السمات.

3- لا تستطيع النظرية التكيف مع التعميم، حيث أن السمات هي صفات محددة وخاصة بحاملها فقط وبالتالي لا يمكن وضع أبعاد محددة لقياس حالات أخرى.

مراجع يمكن الرجوع إليها:

حسين، محمد عبد الهادي. (2011). القيادة الذكية. القاهرة: دار العلوم للنشر والتوزيع.

القحطاني، سالم بن سعيد. (2008). القيادة الإدارية التحول نحو نموذج القيادي العالمي. الرياض: مكتبة الملك فهد الوطنية.

درويش، محمد أحمد. (2009). نظريات القيادة واستراتيجيات الاستحواذ على القوة. القاهرة: عالم الكتب.

شفيق، محمد. (2009). القيادة تطبيقات العلوم السلوكية في مجال القيادة. القاهرة: نهضة مصر للنشر.

في انتظار تعليقاتكم ومقترحاتكم أسفل المقال للرد عليها لتحسين الخدمة ونشر الاستفادة للجميع.

للإطلاع علي المزيد من المقالات المتشابهة .. اضغط هنا 

للاستعانة بأحد خدماتنا .. اضغط هنا 

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة