المدونة

نصائح لدراسة الماجستير والدكتوراه

كيفية إعداد الاختبار الموضوعي

2019-08-03 الكاتب : عمر أحمد مشاهدات : 712 مره

كيفية إعداد الاختبار الموضوعي

     إن إعداد الأسئلة للاختبار الموضوعي تعتبر عملية فنية تحتاج إلى ذوق ومران من جانب من يضعها سواء الباحث العلمي التربوي أو المعلم ومن جانب الطالب نفسه وخبرة بالإضافة إلى مراعاة هذه القواعد، مع العلم أن قواعد الاختبار الموضوعي تساعدنا علي السير في الاتجاه الصحيح وتجنب الأخطاء. لذا فقد سلط المقال الحالي الضوء على كيفية إعداد الاختبار الموضوعي.

كيفية إعداد الاختبار الموضوعي

- اختيار نوع وحدات الاختبار والأنواع هي:

- فقرات تعتمد علي الاسترجاع البسيط.

- فقرات التكملة.

- اختبار الاستجابة من عدة استجابات.

- فقرات المزاوجة.

- اختيار نوع المواد والمواد غالباً هي:

- لفظية.

- عددية.

- رسوم.

- رموز.

- مكعبات.

- مواد عملية.

- صور أخرى نادرة مثل بقع الحبر.

- تأليف الفقرات: وتراعى عادة عند إنشاء فقرات موضوعية الأمور الآتية:

- مراعاة قواعد التعبير اللغوي الجيد.

- استبعاد الكلمات الصعبة.

- تجنب استخدام ألفاظ وردت بالكتب المدرسية المقررة.

- البعد عن الغموض.

- عدم استخدام فقرات لها إجابات واضحة.

- علي المؤلف ألا يشير إلى الإجابة أو يوحى بها.

- استبعاد الفقرات التي تعتمد إجابتها علي الذكاء وحده.

- استخدام كلمات كمية والبعد عن الكلمات الكيفية.

- البعد عن العبارات المضللة.

- عدم تداخل الفقرات.

- تخصيص مكان للإجابة عن الفقرات في شكل عمود.

 

 

- وعند تأليف فقرات الاسترجاع البسيط وفقرات التكملة تراعى الأمور الآتية:

- يكون طول الخطوط المتروكة للإجابة كافياً وموحداً في كل الفقرات.

- تحديد الاستجابات المرغوب فيها، كأن تكون كلمة أو تاريخ أو عدد أو رمز أو معادلة أو . . الخ.

- يجب أن تكون الإجابات المرغوب فيها هامة.

- كل إجابة صحيحة تأخذ درجة.

- غالباً لا يعاقب المفحوص علي الأخطاء الهجائية.

- تنتظم مواضع الإجابة في نهاية كل جملة.

- تكملة الموضوعات تُتَّبَع في الموضوعات التي تُكَوِّن كياناً موحداً.

- تكملة الموضوعات يجب ألا تعتمد علي الإجابة في مسافات كثيرة.

- وعند إنشاء فقرات اختيار كاختيار إحـدى استجابتين تراعى الأمور الآتية:

- تجنب استعمال جملتين سلبيتين.

- عدم استخدام جملة تتكون من شقين أحدهما صحيح والآخر خطأ.

- المحددات التي تعين الاستجابة مثل كلمة دائماً وغالباً وأبداً، تستخدم بحرص شديد.

- تطلب الإجابات بطريقة موضوعية جداً.

- يتساوى عدد الجمل الصحيحة مع عدد الجمل الخطأ.

- تخلط العبارات الخاطئة مع العبارات الصحيحة بطريقة عشوائية.

- وعند إنشاء فقرات الاختيار من عدة إجابات تراعي الأمور الآتية:

- توضع كلمات التقديم في أول الأسئلة ولا داعي لتكرارها.

- متغيرات الإجابة تصاغ تبعاً لقواعد اللغة والأسلوب.

- عدم وضع اختبارات واضحة الخطأ.

- يجب أن تكون لكل فقرة أربع أو خمس متغيرات( إجابات).

- توضع المتغيرات دائماً في نهاية كل جملة.

- تطلب الإجابات بطريقة موضوعية.

- توزع الإجابات الصحيحة بطريقة متكافئة بالنسبة لترتيب متغيرات الإجابة.

- توزع الإجابات الصحيحة بطريقة عشوائية بين المتغيرات.

- وعند إنشاء فقرات المزاوجة تراعي الأمور التالية:

- لكل فقرة إجابة واحدة صحيحة.

- اتساق قواعد اللغة.

- اتساق التصنيفات.

- فقرات المزاوجة لا تكون طويلة جداً ولا قصيرة جداً.

- توضع الفقرات بطريقة عشوائية في كل قائمة.

- كل مجموعة فقرات مزاوجة توضع في صفحة واحدة.

- تطلب إجابات موضوعية.

 

مراجع يمكن الرجوع إليها:

      - أحمد، محمد عبد السلام. (1960). القياس النفسي والتربوي: التعريف بالقياس ومفاهيمه وأدواته، بناء المقاييس ومميزاتها والقياس التربوي. القاهرة: مكتبة النهضة المصرية.

 

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة