المدونة

قبول الجامعات ومعاهد اللغة الإنجليزية

10 نصائح هامة لطلاب الماجستير العمانيين في مصر

2020-12-06 الكاتب : أ/ محمد السديمي مشاهدات : 613 مره
10 نصائح هامة لطلاب الماجستير العمانيين في مصر
فهرس المقال

10 نصائح هامة لطلاب الماجستير العمانيين في مصر

تناول المقال الحالي  نصائح هامة لطلاب الماجستير العمانيين في مصر ومميزات دراسة الماجستير و متطلبات التقديم لدراسة الماجستير في مصر والتكاليف الدراسية وأهم الجامعات المصرية في التخصصات الأكاديمية المختلفة

تمتلك مصر تاريخاً عريقاً منذ الحضارة الفرعونية، فالمصريين القدماء قد ساهموا في اختراع الكتابة، فقاموا بتسجيل اللغة المصرية القديمة، وتمتلك مصر ثالث أقدم  جامعة في العالم وهي  جامعة الأزهر، وعدة من الجامعات الخاصة كالجامعة الفرنسية والبريطانية، مما يكسبها العديد من العوامل الجاذبة للطلاب الوافدين بشكل عام ومن مختلف البلاد العربية بشكل خاص، وذلك لما تحتله مصر من مكانه متقدمة ضمن التصنيف العالمي للجامعات، كما تتميز الجامعات المصرية بالرصانة العلمية والكوادر التدريسية المتميزة في جميع المجالات، مما يزيد من اهتمام الطلاب لمتابعة الدارسة في مصر.

لماذا يسعي الطلاب إلي الحصول على درجة الماجستير

تختلف الأسباب والنتيجة واحدة، فدراسة الماجستير لها العديد من المميزات، كالمقابل المادي الذي يسعي العديد من الأفراد إليها، فالتخرج من درجة الماجستير تتيح للطالب الترقي في المناصب العليا، وكذلك التعمق وزيادة المعرفة في التخصص الذي يريد الإلتحاق به، واكتساب قدرة أكبر على الإبداع، لم يتطلبه الماجستير من البحث عن أفكار ومعلومات جديدة، كما أن من مميزات الحصول على درجة الماجستير هي تغير طريقة تفكير الطالب وجعله يستخدم الوسيلة المناسبة لمعالجة الموضوعات العلمية، كما يعتبر الماجستير هو الخطوة التمهيدية الكبرى للحصول على درجة الدكتوراه.

 بعض نصائح الهامة لطلاب الماجستير العمانيين في مصر أثناء فترة دراستهم:

1-درجة إستعداد الطلاب العمانيين للإغتراب في مصر

       عادةً ما يشعر الطلاب الوافدين بالإغتراب بشكل عام وطلاب الدول العربية خاصاً نتيجة الصدمة الحضارية والثقافية التي يتعرضون لها في البلاد الخارجية، فالإبتعاد عن وطنهم ومجتمعهم، قد يجعلهم رافضين للتأقلم على الحضارة الثقافية الجديدة، إلا أن هذا الشعور يكاد يكون منعدم في مصر، بسب التشابه أو التطابق إذا حق القول بين العادات والتقاليد والثقافة كون مصر بلد عربي شرقي.

2- متطلبات التقديم لدراسة الماجستير في مصر

      الحصول على درجة البكالوريوس في التخصص المراد الالتحاق به، وتسمح بعض الكليات بتغيير التخصص على أن يكمل الطالب المواد التكميلية التي تحددها الكلية، وإلا يقل تقدير العام في مرحلة البكالوريوس عن جيد، وتكون مدة الدراسة للحصول على درجة الماجستير هي سنتين دراسيتين في جميع الجامعات المصرية ماعدا (جامعة القاهرة، عين شمس، المنوفية مدة الدراسة بها عام دراسي واحد) .

3- التكاليف الدراسية

      من العوائق الأكثر تأثيراً في اختيار الطلاب لوجهتهم الدراسية التي تتناسب معها إمكانياتهم، وتختلف الرسوم الدراسية  في مصر من كلية إلى أخرى وفقاً للتخصص المقدم عليه من قبل الطالب، كما أن رسوم التسجيل والدراسة في مصر مناسبة مقارنة بالدول العربية الأخرى.

4- التكاليف المعيشة

   تعد التكاليف المعيشة في مصر غير مكلفة، فتتميز بأرخص أسعار للموصلات والسكن، كما أن هناك اختيارات مختلفة للسكن وهي السكن الجامعي، والسكن الخاص، فالطلاب العمانيين يمكنهم ملائمة مصاريفهم بحسب ما تسمح ميزانيتهم.

5- التأشيرات الدراسية للطلاب

      للحصول على التأشيرات الدراسية يجب تعبئة طلب الدخول من قبل السفارة المصرية  أو القنصلية  المصرية في  عمان، ورسالة قبول من الجامعة المقدم على الدراسة من خلالها.

6- الملحق الثقافي لسلطنة عمان في مصر

     يقوم الملحق الثقافي العماني في مصر بحل العديد من المشاكل التي قد تواجه الطلاب أثناء عملية  التسجيل  لدرجة الماجستير، وإكتمال المستندات  الثبوتية المطلوبة، كما يهتم المحلق الثقافي بالمتابعة المستمرة لجميع الطلاب في مختلف الجامعات المصرية.

7- أهم الجامعات المصرية في التخصصات الأكاديمية المختلفة

         تملك مصر عدة برامج تعليمية وتخصصات مختلفة، مما يجعل من الصعب تحديد جامعات بأعينها، إلا أنه يمكننا القول بوجود الجامعة الألمانية وهي أول جامعة متكاملة خارج ألمانيا، لغة الدراسة هي اللغة الإنجليزية مع وجود  اللغة الألمانية، وكلية الأزهر وهي تضم كليات علمية وكليات اللغة العربية والشريعة وأصول الدين، ويتوافد عليها العديد من الطلاب من جميع أنحاء العالم.

8-  التخصصات الخاصة بدرجة الماجستير في مصر

     يشترط في أغلب الجامعات  لقيد الطالب في التخصصات لدرجة للماجستير أن يكون حاصلاً على درجة البكالوريوس في التخصص الذي يريده، أو أي درجة معادلة  لها من أي معهد أخر معترف به من المجلس الأعلى للجامعات.

9- المنح الدراسية

      يوجد عدد من المنح الدراسية المختلفة  المقدمة من قبل الحكومة، بالإضافة إلى برامج التبادل الثقافي بين مصر والعديد من الدول العربية الأخرى، التي يمكن للطالب الاشتراك بها بم يناسب التخصص الذي يريده.

10- اللغة المستخدمة في الدارسة للطلاب العمانيين في مصر

     تختلف  مصر عن الدول الأجنبية الأخرى التي تتطلب إتقان لغات أخري دون اللغة الإنجليزية، مثل اللغة الأصلية للبلد التي يعيشون بداخلها، ولكن يختلف ذلك في مصر فاللغة العربية هي اللغة المستخدمة بجانب اللغة الإنجليزية في دارسة المواد التعليمية.

     تعد التجربة المعيشة في مصر هي أحد أكثر التجارب الممتعة التي قد يعيشها أي أحد، فالروح التي يملكها الشعب المصري تجعل من تجربة الإغتراب شيء ممتعاً، ملئ بالخبرات الحياتية والعلمية الجديدة، التي تجعل الطالب يصقل شخصيته بالعديد من المهارات الحياتية.

 

                   

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة