المدونة

مفاهيم هامة في البحث العلمي

المحكات في علم النفس

2019-07-08 الكاتب : أحمد شوقي مشاهدات : 112 مره

المحكات في علم النفس

     تستخدم المحكات لدواعي حساب معامل صدق الاختبار والاحتياج إلى إيجاد العلاقة بينه وبين المستوي الحقيقي للجانب الذي يقيسه الاختبار. وقد وجد أن المحكات تساعد على الوصول إلى تقدير تقريبي للمستوي الحقيقي لهذا الجانب عن طريق مقياس موضوعي آخر هو المحك. لذا فقد تناول المقال الحالي أنواع المحكات المستخدمة أثناء إجراء البحث العلمي.

أنواع المحكات

أولاً: في الصناعة

- كمية الإنتاج وسرعة الأداء.

- جودة الإنتاج ودقة الأداء.

- مقدار التلف الناشئ والفضلات المتبقية أثناء العمل.

- عدد الحوادث والأخطاء.

- المواظبة ودقة المواعيد.

- الاستقرار في العمل.

- الأجور والمكافآت والترقيات والعلاوات.

- المسئولية التي عهد بها إلى العامل وعضويته في جمعيات فنية أو نقابة مهنية.

- مدى استفادة العامل أو تحصيله من العمل الذي يقوم به.

- السرعة التي ينهي بها التدريب.

- التقارير عن العمل أثناء فترة التدريب.

- تقديرات المشرفين والملاحظين للعامل.

- اختبارات الحرف.

 

 

ثانياً: في المدرسة:

- الامتحانات النهائية.

- الامتحانات الشهرية والدورية وامتحانات الفترات.

- سجلات المدرسة.

- تقديرات المشرفين ومدرسي الفصول.

- الاختبارات التحصيلية.

- نشاط التلميذ خارج الفصل وداخله: في العمل، والملعب، والجمعيات المدرسية والهوايات والفرق الرياضية والنشاط الحر.

- التاريخ المدرسي والتحصيلي للتلميذ.

- البحوث والتقارير التي يقوم بها التلميذ.

- درجات أعمال السنة ودرجات التمارين المعطاة داخل الفصل.

- الاشتراك في المناقشات والإجابة على الأسئلة وتوجيه أسئلة تدل على فهم المادة.

- القراءات الصيفية والاشتراك في المكتبات.

- المحافظة على تقاليد ونظام الجو المدرسي.

- المعلومات العامة.

 

ثالثاً: في المجالات الأخرى

- تقديرات المفحوصين ممن يعرفونه جيداً مثل الوالدين والإخوة والأقارب والأصدقاء والجيران.... الخ.

- البيانات الرسمية المسجلة كعدد السوابق ونوعها بالنسبة للأحداث الجانحين.

- التقارير من المستشفيات والعيادات ومراكز التوجيه والإرشاد.

- تشخيص الطبيب النفسي أو تقرير الأخصائي النفسي أو الاجتماعي.

- الفروق في العمر: ففي اختبارات الذكاء والقدرات يعتمد مفهوم العمر العقلي على أن الفرد كلما تقدم في السن نما عقلياً.

- مقارنة الفرد بالجماعة التي ينتمي إليها.

- مقارنة الفرد أو الجماعة بجماعة كعينة التقنين.

- المجموعات المتقابلة: وهنا نقارن أداء أفراد في مجموعة متفوقة في أحد الجوانب المقاسه بأفراد في مجموعة تفتقر إلى هذا الجانب. كالمقارنة بين درجات العصابيين والذهانيين في مقابل درجات الأسوياء عند بحث صدق اختبارات الشخصية.

- مقارنة الاختبار الذي نبحث صدقه باختبار آخر ثبت صدقه أجري من قبل أو يجري مع أو بعد الاختبار موضوع الدراسة.

- الاتساق الداخلي والذي يعني توافق كل فقرة في الاختبار مع ما يتم الحصول عليه من نتائج لهذا الاختبار.

 

 

مراجع يمكن الرجوع إليها:

    - أحمد، محمد عبد السلام. (1960). القياس النفسي والتربوي: التعريف بالقياس ومفاهيمه وأدواته، بناء المقاييس ومميزاتها والقياس التربوي. القاهرة: مكتبة النهضة المصرية.

 

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة