المدونة

مناهج البحث

ما هو الفرق بين البحث العلمي الكمي والنوعي؟

2022-06-04 الكاتب : تقي خالد مشاهدات : 22507 مره
ما هو الفرق بين البحث العلمي الكمي والنوعي؟
ذات صلة
فهرس المقال

تتنوع البحوث العلمية بشكل كبير من حيث منهج البحث، حيث تستخدم بعض البحوث منهج البحث الكمي الذي يتبنى فكرة الحقيقة الاجتماعية المجردة، في حين تستخدم بعض البحوث منهج البحث النوعي الذي يتبنى فكرة الحقيقة الاجتماعية المضمنة داخل الأفراد المشاركين في الدراسة. فيتناول فريق موقع مكتبتك في هذا المقال نوعين محددين من مناهج البحث وهما: البحث العلمي الكمي والنوعي والفرق بين كل منهما .

 

الفرق بين البحث الكمي والنوعي

سنتناول من خلال هذا المقال الفرق بين البحث الكمي والنوعي، من حيث تعريف كل منهما والأهمية والخصائص والأهداف والأنواع والطرق والأدوات المستخدمة وغيرها من النقاط التي تبرز الفرق بين كل منهما، وسنوضح ذلك من خلال الآتي:

 

أولًا: الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث التعريف

ما هو تعريف كل من البحث الكمي والبحث النوعي؟ سؤال يسأله الكثير من الباحثين، والتعريف الخاص بكل منهما كما يأتي:

 

تعريف البحث الكمي

البحوث الكمية: هي نوع من البحوث تتبنى فكرة الحقيقة الاجتماعية المجردة والتي لا تتداخل مع القيم الشخصية وترتكز على الأسلوب الإحصائي في جمع وتحليل المعلومات، ويٌعد البحث الكمي طريقة تحفيزية تستخدم لجمع البيانات من خلال طرق العينات.

 

تعريف البحث النوعي

هو نوع من البحوث التي تتبنى فكرة الحقيقة الاجتماعية المضمنة داخل الأفراد المشاركين في الدراسة، وتعتبر البحوث النوعية هي بحوث نمطية منظمة تستهدف مجموعة معينة من الأفراد اعتماداً على أدوات بحثية مثل المقابلة والمراقبة أو تحليل السجلات والوثائق، ويتبنى الباحث نهجاً تفاعلياً موضوعياً.

 

ويحاول البحث النوعي في الغالب بحث طرق للاستفادة من نتائج الدراسة في حالات أخرى مشابهة وهو أسلوب شائع في مجالات علمية عديدة. وعلى عكس البحث الكمي، فلا يعتمد البحث النوعي في الغالب على التجارب وهو أسلوب أعمق يهتم بالمعاني والعملية في حد ذاتها وليس النتائج.

 

ثانيًا: الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث الخصائص

يوجد  لكل من البحث الكمي والبحث النوعي مجموعة من الخصائص، ومن خلال هذه الفقرة سنتعرف معًا على الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث الخصائص من خلال الآتي:

 

خصائص البحث الكمي

1-يحتوي البحث الكمي على مجموعة من الأدوات مثل الاستبيانات تستخدم لجمع جميع البيانات الكمية الخاصة بالبحث العلمي.

 

2-يستخدم البحث الكمي للقيام بخطوات البحث العلمي على حجم مناسبٍ خاص بعينة الدراسة، وجميع خطواته منظمة.

 

3-النتائج التي تحصل عليها من خلال البحث العلمي جميعها دقيقة للغاية، ويمكن الحصول عليها من خلال خطوات بسيطة.

 

4-في البحث الكمي يتم عمل مجموعة من الأسئلة، ولكن بشرط أن تكون كافة الأسئلة المغلقة التي يصيغها الباحث ملائمة لأهداف البحث.

 

5-في البحث الكمي يتم التعبير وعرض البيانات من خلال مجموعة من الجداول أو الرسوم البيانية، ولا يتم التعبير عن البيانات من خلال الأشكال العددية.

 

6-النتائج التي يتم الحصول عليها من خلال البحث الكمي يمكن أن يتم تعميمها على كافة أفراد مجتمع الدراسة وذلك لأن نتائجه دقيقة.

 

خصائص البحث النوعي

1-يهتم البحث النوعي بالجانب العملي بشكلٍ كبير، ولذلك فكافة النتائج الخاصة بالبحث النوعي دقيقة للغاية 

 

2-يركز على العملية ومراحلها ولا يولي نفس القدر من الاهتمام للنتيجة النهائية، وذلك على عكي البحث الكمي.

 

3-يتناول ذلك النوع من البحث الحياة البشرية للأفراد وتجاربهم الشخصية في الحياة ويحاول في الغالب تحديد مغزى هؤلاء الأفراد في الحياة.

 

4-يهتم بالباحث بشكل كبير، حيث يلعب الباحث دوراً محورياً أساسياً في جمع وتحليل المعلومات ولا يتم الاهتمام بالأدوات البديلة التي تحجم دور الباحث.

 

5-يشارك الباحث بصفة شخصية في البحث حيث قد يقوم الباحث بعقد المقابلات مع الأفراد المعنيين بالدراسة أو يجري عمليات الملاحظة والاستنتاج بنفسه.

 

6-يعتمد ذلك النوع من البحث على أسلوب الوصف حيث يتم توجيه التركيز إلى الإجراءات والمراحل التي تمر بها العمليات المختلفة ومن ثم تحليلها وبحثها.

 

7-يعتمد بشكل كبير على الاستقراء، حيث يقوم الباحث بتحليل المعلومات والعمليات وبناء الافتراضات ومن ثم استنتاج النتيجة.

 

تعرف كذلك على خصائص مناهج البحث العلمي من خلال هذا المقال.

 

ثالثًا: الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث الأهمية

يوجد لكل من البحث الكمي والبحث النوعي أهمية كبيرة، وسنتناول من خلال هذه الفقرة الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث الأهمية، وذلك من خلال الآتي:

 

أهمية البحث الكمي

1-يستخدم البحث الكمي بتوليد مجموعة من الأفكار التي تنبع من المنهجية العلمية.

2-يستخدم البحث الكمي لتوليد مجموعة من النماذج والنظريات وكذلك الفرضيات.

3-يعتبر هذا النوع من الأبحاث وسيلة تستخدم لتطوير الأدوات الخاصة بالقياس.

4-بإمكانك من خلال هذا البحث أن تقوم بالسيطرة التجريبية، والتلاعب في المتغيرات.

5-بإمكانك استخدام البحث الكمي لجمع كافة البيانات التي تسمى بالتجريبية.

6-من خلال البحث الكمي ستتمكن من نمذجة وتحليل كافة البيانات الخاصة بالبحث.

 

أهمية البحث النوعي 

1-يستخدم في الحصول على النتائج في كافة التخصصات الأكاديمية.

2-يستخدم لمساعدة الباحثين في عملية التعمق في فهم سلوك الإنسان.

3-يساعدك البحث النوعي في عملية اتخاذ القرارات المتعلقة ببحثك.

4-يمكنك من معرفة كافة العوامل والأسباب التي أدت إلى حدوث سلوك الإنسان.

 

بإمكانك أن تتعرف على أنواع مناهج البحث العلمي من خلال هذا المقال.

 

رابعًا: الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث الهدف

من خلال هذه الفقرة سنوضح أهداف كل من البحث النوعي والبحث الكمي، وذلك من خلال الآتي:

 

أهداف البحث الكمي

1-يستخدم البحث الكمي في تطوير النماذج الرياضية

2-يستخدم هذا البحث في توظيف الفرضيات المتعلقة بالظواهر.

3-الربط بين كل من الملاحظة التجريبية والتعبير الرياضي.

4-اختبار النظريات والبحث عن الأسباب والحقائق.

 

أهداف البحث النوعي 

1-جمع كافة المعلومات أو البيانات المُتعلقة بمشكلة البحث.

2-العمل على تحليل كافة المعلومات والبيانات للوصول للنتائج.

3-وصف كافة الظواهر الخاصة بالبحث وصفًا دقيقًا وعميقًا.

4-الحصول على كافة التفاصيل المُتعلقة بالمشكلة البحثية.

 

خامسًا: الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث الأنواع

سنتناول من خلال هذه الفقرة الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث نوع كل منهما، وذلك من خلال الآتي:

 

أنواع البحث الكمي

للبحث الكمي 4 أنواع مختلفة من الطرق الخاصة بالبحث، وأهم هذه الأنواع ما يلي:

 

1-البحوث الوصفية.

2-البحوث المترابطة.

3-البحوث التجريبية.

4-البحوث شبه التجريبية.

 

إن الأسباب التي أدت إلى تواجد أكثر من نوع من أنواع البحوث الكمية هي أنواع المتغيرات المتواجدة في البحث العلمي، ما رأيك أن نتعرف على نبذة على كل نوع من أنواع البحث الكمي؟

 

1-البحوث الوصفية

تستخدم البحوث الوصفية لوصف المتغيرات الخاصة بالبحث أو لوصف الظاهرة التي تناولها البحث، وفي هذا النوع من الأبحاث لا يبدأ الباحث بوضع فرضية البحث، ولكنه يبدأ بوضع نموذج خاص بالبحث بعد مرحلة جمع كافة البيانات.

 

2-البحوث المترابطة

بإمكانك من خلال البحوث المترابطة أن توضح العلاقات التي تربط بين كافة المتغيرات، ويتم توضيح هذه العلاقات من خلال التحليلات الإحصائية، ولا يقوم الباحث في هذا النوع بالبحث عن كل من السبب والنتيجة.

 

3-البحوث التجريبية

تعتبر البحوث التجريبية كذلك نوع من أنواع البحث الكمي، وتعتبر بمثابة مجموعة من الخطوات تستخدم لتأسيس العلاقة التي تربط بين كل من السبب والنتيجة، ويسعى كل باحث للتحكم في كافة المتغيرات في البحث طبعًا باستثناء المتغير المستقل.

 

4-البحوث شبه التجريبية

في البحوث شبه التجريبية يتم عمل علاقة بين كل المتغيرات وذلك من حيث السبب والتأثير، لا يتعامل الباحث في هذا البحث مع المتغير المستقل، ويتم عمل مقارنة بين النتائج الخاصة بكافة المجموعات التي لم تتعرض بأي حالٍ من الأحوال للمتغير.

 

أنواع البحث النوعي

يوجد للبحث النوعي كذلك أنواع مختلفة من طرق البحث النوعي، وسنوضحها لك لتتعرف الفرق بين البحث النوعي والكمي في هذه النقطة، وأهم الأنواع ما يلي:

 

1-المقابلة المتعمقة.

2-مجموعات التركيز (المجموعات البؤرية).

3-البحث الإثنوغرافي.

4-تحليل المحتوى.

5-بحث دراسة الحالة.

 

تعرف أكثر عن البحث العلمي من خلال هذا المقال.

 

سادسًا: الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث المميزات والعيوب

من الضروري لتتعرف على الفرق بين البحث الكمي والنوعي أن تعرف المميزات والعيوب الخاصة بكل منهما، وسنوضح ذلك من خلال الآتي:

 

مميزات وعيوب البحث الكمي

يعتبر البحث الكمي أحد أنواع البحوث العلمية، ويستخدم البحث الكمي لتحليل البيانات والحصول على النتائج، دعنا نلقِ نظرةً الآن حول أهم المميزات والعيوب الخاصة بالبحث الكمي

 

مميزات البحث الكمي

يمكن استخدام التحليل الإحصائي في البحث الكمي للحصول على مجموعة كبيرة من الأرقام، ولهذه العملية مجموعة كبيرة من المزايا، وأهم هذه المزايا ما يلي:

 

1-بإمكانك أن تقوم باختبار وفحص كافة الأرقام التي تستخدمها في هذا البحث.

2-من خلاله ستتمكن من عمل تحليل مباشر لكافة البيانات التي تجمعها.

3-البحث الكمي يواكب كافة التطورات التقنية مثل نمذجة الكمبيوتر مثلًا.

 

عيوب البحث الكمي

1-يؤدي التركيز على مجموعة من الأرقام إلى ظهور الكثير من المشكلات والعيوب في النتائج.

2-إذا قمت بالتركيز الخاطئ على الأرقام، سيكون بحثك الكمي لا يحقق العلاقات الإحصائية.

3-من الصعب أن تقوم بإعداد النموذج الخاص بالبحث  عندما تختار البحث الكمي.

4-البحث الكمي من أنواع البحوث المضللة، وذلك لأنه يمكن أن تتأثر النتائج بآراء الباحث وتحيزاته.

 

مميزات وعيوب البحث النوعي

البحث النوعي كذلك له مجموعة من المزايا والعيوب التي سنتعرف عليها الآن لنعرف أكثر عن الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث المميزات والعيوب

 

مميزات البحث النوعي

1-يتميز البحث النوعي بالكثير من المرونة.

2-يمكنك من خلال البحث النوعي أن تعمل على التطوير.

3-جعل عينة الدراسة تُعبر بحرية عن رأيها.

4-بإمكانك من خلاله أن تزود الباحثين بالمعلومات.

5-يتم إعداد البحوث النوعية بسرعة كبيرة.

 

عيوب البحث النوعي

1-صعوبة الإلمام بجميع الجوانب الخاصة بالدراسة.

2-من الصعب أن يتم تعميم النتائج الخاصة بالبحث.

3-يحتاج تحليل البيانات في البحث النوعي لوقتٍ طويل.

4-البحث النوعي يتطلب تكلفةً ماديةً عالية وباهظة الثمن.

 

سابعًا: الفرق بين البحث الكمي والنوعي من حيث الأدوات والطرق

ما رأيك أن نلقِ نظرةً على أهم الأدوات والطرق المُستخدمة في كل من البحث النوعي والكمي؟

 

أدوات وطرق البحث الكمي

أهم  الطرق والأدوات الخاصة بالبحث الكمي ما يلي:

 

1-الأهداف التحليلية

يتم التركيز على الوصف، وفي حالة البحث الكمي سيتم التركيز على سبيل المثال على عملية وصف الخصائص الخاصة بالسكان.

 

2-الأسئلة المطروحة

يعتبر نوع الأسئلة المطروحة في البحث الكمي هي الأسئلة ذات النهايات المغلقة، ولا يتم استخدام الأسئلة ذات النهاية المفتوحة.

 

3-أدوات جمع البيانات

يتم استخدام مجموعة من الأدوات في البحث الكمي لجمع البيانات وأهم هذه الأدوات الرصد الذي يتم من خلال الاستبيانات والاستقصاءات.

 

4-شكل البيانات التي يتم إنتاجها

البيانات التي يتم إنتاجها من خلال البحث الكمي هي البيانات العددية ولا يتم إنتاج البيانات الوصفية.

 

5-درجة المرونة

يعتبر البحث الكمي هو الأكثر مرونة، الردود الخاصة بالمشارك لا تؤثر في أي حالٍ من الأحوال على الطريقة التي يستخدمها الباحث لطرح الأسئلة.

 

أدوات وطرق البحث النوعي

بعد أن تناولنا كافة الأدوات والطرق الخاصة بالبحث الكمي ونبذةٌ مختصرةٌ عن كل أداة، سنتناول الآن الأدوات والطرق الخاصة بالبحث النوعي

 

1-الأهداف التحليلية

في البحث النوعي يتم التركيز بشكلٍ أكبر على وصف كافة الخبرات أو المعتقدات الخاصة بجميع الأفراد.

 

2-الأسئلة المطروحة

يعتبر نوع الأسئلة المطروحة في البحث النوعي هي الأسئلة ذات النهايات المفتوحة، ولا يتم استخدام الأسئلة ذات النهاية المغلقة.

 

3-أدوات جمع البيانات

الأدوات التي تستخدم لجمع البيانات من خلال البحث النوعي هي المقابلات المتعمقة بالإضافة إلى مجموعات التركيز علاوةً على رصد المشارك.

 

4-شكل البيانات التي يتم إنتاجها

البيانات التي يتم إنتاجها من خلال البحث النوعي هي البيانات الوصفية ولا يتم إنتاج البيانات العددية.

 

5-درجة المرونة

البحث الكمي أكثر مرونة من البحث النوعي، حيث تؤثر الردود الخاصة بالمشترك بشكلٍ كبير على الطريقة التي يستخدمها الباحث لطرح الأسئلة.

 

أوجه الاختلاف بين البحث الكمي والكيفي

1-البحث النوعي يعتمد بشكل أساسي على الملاحظة المتفاعلة، والبحث الكمي يعتمد بشكل مباشر على نمط الأسئلة التقليدي.

 

2-البحث النوعي هدفه الأول أن تفهم الظاهرة، ولا يهتم بأي حال من الأحوال إلى تعميم نتائج الظاهرة، البحث الكمي يقوم بقياس الظاهرة، واستخراج النتائج وتعميمها.

 

3-البحث النوعي يستخدم لتفسير كافة الظواهر بالاعتماد على الأسلوب الإنشائي، البحث الكمي يستخدم في تحليل الظواهر من خلال الأرقام الإحصائية.

 

4-في البحث النوعي يختار الباحث العينة الخاصة بالبحث العلمي، في البحث الكمي العينة التي يتم اختيارها تكون عينةً عشوائية.

 

5-في البحث النوعي ستجد أن الباحث ينحاز في كثير من الأحيان لأحد جهات الدراسة، وفي البحث الكمي يحرص الباحث على الالتزام بخطة البحث.

 

أمثلة علي البحث الكمي والنوعي

بعد أن تعرفت على المعلومات الوافية بخصوص البحث الكمي والبحث النوعي، ما رأيك أن نختم هذه المعلومات بمثالٍ على كل من هذين البحثين، إذا أردت أن تقرأ مثالًا عنهما قم الآن بالضغط على أمثلة علي البحث الكمي والنوعي لتحميل ملف بصيغة pdf

 

الفرق بين البحث الكمي والكيفي بصيغة PDF

ما رأيك أن تتعرف أكثر على البحث الكمي والبحث النوعي والفرق بين كل منهما؟ إذا أردت أن تزيد معرفتك في هذا الجزء بمعلومات أكثر من تلك المتواجدة في المقال، بإمكانك أن تقوم بتحميل ملف عن الفرق بين البحث الكمي والكيفي PDF، من خلال هذا الرابط.

 

حمل كتب مقارنة بين البحث الكمي والبحث النوعي

بإمكانك أن تتعرف أكثر عن الفرق بين البحث الكمي والنوعي من خلال الكثير من الكُتب التي تم إعدادها خصيصًا عن الفرق بين كل منهما، وبإمكانك أن تقوم بتحميل الكثير من الكُتب عن الفرق بين البحث الكمي والنوعي من خلال هذا الرابط. 

 

 

وبذلك نأمل بأنك تعرفت على كافة المعلومات عن الفرق بين البحث الكمي والنوعي - Quantitative and qualitative research، وإذا أردت مساعدةً في أحد أجزاء بحثك العلمي سواء الكمي أو النوعي، بإمكانك أن تستعين بـ أفضل مكاتب خدمات تعليمية في شركة مكتبتك، تواصل عبر الواتساب الآن!

 

 

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة