المدونة

مفاهيم هامة في البحث العلمي

القياس النفسي

2019-07-23 الكاتب : عمر أحمد مشاهدات : 245 مره

القياس النفسي

     يعتبر القياس النفسي من أكثر الأدوات التي يعتمدها الباحث العلمي لمراقبة وضبط سلوك الفرد، والقياس النفسي يفيد أيضاً في قياس دوافع وتأملات الفرد وهو ما يساعد على معرفة كيفية تفكيره والتنبؤ بما قد يقترفه من سلوكيات. لذا فقد عمد المقال الحالي إلى تسليط الضوء على طرق تصميم البحوث النفسية في علم النفس.

طرق تصميم البحوث النفسية في علم النفس

     إن القياس النفسي لابد وان يعتمد على بعضي المبادئ الهامة التي فيها الموضوعية والدقة، يعني ألا يتأثر الباحث في وصفه للظاهرة التي يقيسها أو في تفسيرها بميوله الذاتية أو آرائه الشخصية أو تعصباته أو تحيزاته أو في عقائده وأفكاره وتجاربه الخاصة إنما يسجل الوقائع كما هي موجودة بالفعل لا كما يريدها أن تكون كذلك من مبادئ القياس الجيد أن تكون الاعتبارات والأدوات المستخدمة صادقة بمعنى أنها تقيس فعلا السمة المراد قياسها ولا تقيس عرضا سمات أخرى، ويجب أيضا أن تكون ثابتة بمعني أن تعطي نتائج ثابتة كلما تم إعداد التجربة على نفس الأفراد وبدون تغيير في سير الظروف.

 

    هذا ويجدر وجود معايير يتم السير وفقها للحصول على النتائج وهو ما يحتم ضرورة وجود خطوات مقننة للقياس النفسي على الأفراد المختلفين الذين يتبعون نفس الخطوات في سير البحث. إن علماء النفس يهتمون بفهم الإنسان ككل، كما يهتمون بالتنبؤ بسلوكه ككل أيضا ويهتمون بالتحكم في السلوك، وإلى جانب هذا الاهتمام بالإنسان ككل هناك اهتمامات أخرى لعلماء النفس وهي الرغبة في فهم جوانب نوعية محددة جزئية من سلوك الإنسان. فعلماء النفس يحاولوا أن يعرفوا أنواع السلوك الجزئية التي تترابط معاً أو تلك التي تظهر معا أو تختفي معا، كما يهتمون بمعرفة أي نوع من السلوك عندما يوجد الفرد في موقف معين. ومن أمثلة هذه المشكلات النوعية المحددة التي يحاول علماء النفس إيجاد حلول لها ما يلي:

- هل يتعلم الفأر الجائع الخروج من المتاهة التي يوضع فيها أسرع من الفأر الشبعان؟.

- هل يستطيع الطالب الجامعي المستجد القلق استقبال المعلومات العلمية بنفس الدقة التي يستقبلها بها زميله المستريح؟.

- هل استذكار المادة ككل أسهل من استذكارها جزءا جزءا؟ وبعبارة أخرى هل يحفظ الطالب قائمة من المقاطع عديمة المعني أسرع إذا أخذ في حفظها كلها ككل دفعة واحدة عن إذا جزأها إلى أجزاء صغيرة واستذكرها جزءا جزءاً.

 

     وهكذا بالنسبة لآلاف من المشكلات السلوكية التي يهتم بها علماء النفس والتي لابد من دراستها في ضوء الضبط التجريبي والدقة الموضوعية. ومن أولي خطوات البحث العلمي تعريف المتغيرات أو العوامل أو السمات أو الظواهر التي يتناولها البحث. فالظاهرة التي تدرسها لابد من تعريفها تعريفاً إجرائياً موضوعياً دقيقاً، ولابد أيضاً من الاعتماد على المقاييس الكمية وليست العبارات الوصفية اللفظية ومعني ذلك الاعتماد على الوسائل الإحصائية. نستطيع أن نتعرف على طبيعة مثير سمعي ما، فهناك بعض الأجهزة الإلكترونية التي تصدر صوتاً ما ذا كثافة أو شدة معينة أو ذا تكرار معين كما يريده الباحث وذلك بمجرد إدارة قرص بسيط في الجهاز. ولكن الصعوبة قياس الإحساس الذي يتركه هذا المثير، إننا نريد أن نعرف العلاقة بين حدوث تغير في شدة المثير الذي يحدث في الإحساس هل يحدث تغيير في الإحساس بنفس المقدار أو الكم الذي يحدث بين التغير في المثير؟.

 

 

    هل يتمشي التغير الذي يحدث في كثافة المثير مع المتغير الذي يتبعه في الإحساس؟. لقدر اخترع علماء النفس بعض المقاييس السيكوفسيولوجية لقياس أبعاد الوعي أو الشعور. ولقد أخذنا زمن الرجع، هل حقيقة يعتبر هذا المتغير سهل القياس. هل نستطيع حقيقة أن نقيس المسافة أو الفترة الزمنية بين سماع الفرد صوتاً معيناً وقيامه بالضغط على زر معين قد يكون هذا في حد ذاته سهلا ولكن الصعوبة عندما يكتشف أن الشخص المعين ليس له معدلاً واحداً لزمن الرجع في الموقف الواحد. فإذا كررنا تجربة ما فإننا نحصل على درجات مختلفة لفرد معين في نفس الموقف أي أننا نحصل على توزيع الدرجات ولا نستطيع أن نحدد زمن الرجع الحقيقي لهذا الفرد. إن البحوث المعملية تحتاج إلى ما يلي:

- تعريف المتغيرات أو العوامل أو الظواهر المراد إجراء التجربة عليها.

- تصميم التجربة تصميماً دقيقاً.

- ضبط للعوامل والمتغيرات المتعلقة بالتجربة.

- قياس الاستجابات قياساً دقيقاً.

- تسجيل النتائج.

- العوامل المستقلة هي التي تقيس أثرها كالذكاء مثلاً.

- العوامل المعتمدة هي التي تقوم بملاحظتها كالتحصيل.

أي أننا لا نستطيع أن نتغلب على مشكلات المقارنة واستخلاص النتائج من البحوث النفسية إلا باستخدام الأساليب الإحصائية.

 

مراجع يمكن الرجوع إليها:

   - العيسوي، عبد الرحمن (1997). أصول البحث السيكولوجي. لبنان: دار الراتب الجامعية.

 

البحث فى المدونة

الأقسام

مقالات أخرى مشابهة

الوسوم

إترك رسالة سريعة